ارتفاع درجات الحرارة

مع ارتفاع درجات الحرارة "حرب البوركيني" تعود لفرنسا وتتسبب بإغلاق مسبحين

أعلن رئيس بلدية مدينة غرونوبل الفرنسية إغلاق حمامي سباحة تابعين للبلدية، على الرغم من موجة الحر التي تجتاح البلاد، وذلك بعد خلاف حول ارتداء نساء مسلمات للباس السباحة الذي يسمى "بوركيني" ويغطي كامل الجسم.

وقصدت نساء مسلمات الأحد وأيضاً الشهر الماضي حمامي السباحة في المدينة الواقعة في جنوب شرق فرنسا بمبادرة من مجموعة "تحالف المواطن" الحقوقية، على الرغم من الحظر الذي تفرضه البلدية على ارتداء البوركيني، وهي كلمة مركبة من برقع وبيكيني.