dimanche, 14 août 2016 16:05

ورزازات : مسؤولو الإقليم يتدارسون مشاكل المهاجرين و المهاجرات

Écrit par 

تحت شعار " شبابنا في الخارج: طاقات، تحديات ورهانات المستقبل"  ترأس السيد صالح بن يطو عامل إقليم ورزازات صباح يومه الأربعاء 10 غشت 2016 بقصر المؤتمرات حفلا لتخليد اليوم الوطني للمهاجر و تكريم المهاجرين و المهاجرات ’ هذا الاحتفال الذي نظمته عمالة الإقليم حضره العديد من المنتخبين و رؤساء المصالح و الأقسام المعنية بقضايا المهاجرين و شخصيات مدنية و عسكرية، كما حضره العشرات من المهاجرين و المهاجرات المنحدرين من مختلف جماعات الإقليم .

 


خلال هذا الحفل رحب السيد العامل بالمهاجرين و المهاجرات و بأبنائهم و عبر من خلال كلمته على الأهمية القصوى التي يوليها صاحب الجلالة لهذه الفئة من أبناء شعبه، و التي تمثلت في تخصيص مجموعة من المؤسسات التي تواكب الجالية في بلدان إقامتها وعند حلولها في المغرب ومنها على الخصوص مجلس الجالية المغربية بالخارج ومؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين في الخارج، ومؤسسة محمد الخامس للتضامن’ كما أخبر الحاضرين بأن عمالة الإقليم لن تدخر جهدا في رعاية شؤون أبناء الإقليم و بناته المقيمين في الخارج، مبرزا استعدادها لتقديم أي دعم ممكن لهؤلاء المواطنين و المواطنات، مخبرا الجميع بتخصيص العمالة لمكتب خاص باستقبال المهاجرين ، كما أبرز الإنجازات التي راكمها المغرب في مختلف المجالات والإصلاحات التي انخرط فيها من أجل بناء دولة الحق والقانون، داعيا الكفاءات المغربية المقيمة في الخارج إلى الانخراط في الدينامية التنموية التي يعرفها المغرب، كما أثنى على الجيل الأول من المغاربة المقيمين في الخارج، الذين تمكنوا بالرغم من الصعوبات التي اعترضتهم من الوفاء لوطنهم والحفاظ على هويتهم المغربية وتنشئة أبناءهم على حب الوطن .


كما تميز حفل هذه السنة بفتح باب المناقشة في وجه المهاجرين للتعبير عن انشغالاتهم و مشاكلهم و كل الصعوبات التي تقف دون قضاء مأربهم داخل المصالح الإدارية والاجتماعية والاقتصادية، و التي عبروا من خلالها عن رغبتهم بالتدخل لدى الجهات والقطاعات المعنية لتذليل تلك الصعاب و حلها، كما التمسوا من السيد عامل الإقليم حث بعض القطاعات الأخرى على تقوية قنوات التواصل معهم و توجيه تعليماته لها لتسريع قضاء مأربهم بها ’ كما لم تفتهم الفرصة للتعبير عن شكرهم للسيد العامل على تكريسه لعرف الاستماع لهم و دراسة مشاكل بجدية و هو ما نتج عنه حل العديد من مشاكل السنوات السابقة خصوصا منها تلك المرتبطة بالسلطات العمومية ’في حين عبر آخرون عن تقديرهم  للتطور الملحوظ الذي شهده الإقليم في مجالات البنية التحتية و المشاريع التنموية و الذي كان من نتائجه نجاح الإقليم في احتضان مجمع نور للطاقة الشمسية و ربح رهانه .


 السيد العامل و في معرض رده على تدخلات المهاجرين و المهاجرات أعطى أوامره للعديد من رجال السلطة و رؤساء المصالح للإجابة على مجموعة من الملفات الخاصة بهم قصد معالجتها و إعداد تقارير بشأنها بأقصى سرعة ممكنة، و هو الأمر الذي لقي تجاوبا و استحسانا كبيرين لدى المهاجرين ، و هو ما يفهم منه صراحة الرغبة الأكيدة للسلطات الإقليمية في تعزيز ثقة أفراد الجالية الورزازية بفعالية إداراتها و مؤسساتها الوطنية و تقوية حسها الوطني و تعلقها ببلدها .