jeudi, 23 mars 2017 11:16

شكاوى لاعبين وإقصاء مُتألّقين يُدخلان هيرفي رونار قفص الاتهام

Écrit par 

يتعرض الناخب الوطني هيرفي رونار إلى انتقادات واسعة بعد كل إعلان عن لائحة للمنتخب الوطني المشاركة في أحد المعسكرات التدريبية، إذ لم يسلم هذه المرة أيضا من انتقادات المتتبعين، بسبب اختياراته الأخيرة للاعبين الذين سيشاركون في المباريات الودية أمام كل من بوركينافاسو وتونس، التي ستجرى على أرضية ملعب مركب مراكش الكبير.

 

وخلفت مواصلة إبعاد اللاعب المغربي حكيم زياش عن "الأسود" استياء لدى الجماهير المغربية، على اعتبار أن اللاعب يشارك أساسيا رفقة فريقه أياكس الهولندي، ويتألق خلال المباريات، فبات زياش يعتبر أن إبعاده عن المنتخب المغربي أمر شخصي ولا علاقة له بكرة القدم، محملا كامل المسؤولية إلى الناخب الوطني هيرفي رونار، الشيء الذي يضع الأخير في قفص الاتهام، خصوصا أن الأمر لا يتعلق بلاعب واحد فقط.

واشتكى، أيضا، اللاعب زهير فضال، الممارس في نادي ديبورتيفو الإسباني، من تهميشه من قبل الناخب الوطني هيرفي رونار، في الوقت الذي جرب فيه أكبر عدد من اللاعبين في وقت سابق، دون منحه هو الآخر فرصة إبراز إمكانياته، خصوصا أن اللاعب يعد من الدعائم الأساسية في فريقه.

وقد أوضح زهير فضال، أخير،ا أن الأمر يتعلق بمشكل شخصي مع مساعد المدرب مصطفى حجي، ما يؤكد أن استدعاء اللاعبين قد تتدخل فيه أمور شخصية، كما أن السؤال المطروح هو هل كان فعلا رونار مقتنعا باختياراته الكروية هذه؟ أم أن مثل هذه الأمور تؤثر على قناعاته؟

محترفون آخرون سبق لهم مهاجمة هيرفي رونار، متهمين إياه بتفضيل اللاعبين "الفرونكفونيين" على الرغم من تألق البعض الآخر في دوريات أوروبية أخرى، خصوصا هولندية وألمانية، إذ لطالما استدعى المدرب لاعبين من القسم الثاني في الدوري الفرنسي، متجاهلا آخرين يمارسون في دوريات تعد أقوى؛ غير أن الأمر يظل بين أيدي المدرب باعتباره الوحيد الذي يحق له اختيار من سيدافعون عن قميص المنتخب الوطني، ويتحمل المسؤولية الكاملة في اختياراته.

واعتبر اللاعب الدولي السابق مراد فلاح، أن قرارات الناخب الوطني هيرفي رونار صائبة، على اعتبار أنه لا يمكنه استدعاء أي لاعب قد يؤثر سلبا على المجموعة كحكيم زياش. وقال في هذا الصدد: "أظن أن زياش يمكن لأي مدرب الاعتماد عليه، غير أن إقصاءه راجع إلى مشكل بينه وبين المدرب، إذ من غير المعقول استدعاء لاعب يعلق على قرار إبقائه على كرسي الاحتياط ويخلق مشاكل، بسبب صغر سنه، الشيء الذي سيؤثر على سير المجموعة ككل، إلا أن زياش سيعود إلى المنتخب مستقبلا".

وأوضح مراد فلاح أنه لا يمكن استدعاء مجموعة من اللاعبين في مركز واحد، وهنا الأمر يتعلق باللاعب زهير فضال. كما أن سياسة الناخب الوطني هيرفي رونار تتجه نحو تكوين مجموعة قوية، بعيدا عن "النجوم"، مؤكدا أن رونار تمكن من النجاح رفقة المنتخب المغربي؛ لأنه كوّن فريقا بعد قدومه، وتأهل رفقته إلى دور ربع نهائي "الكان"، الذي غاب عنه "الأسود" مدة 16 سنة.