lundi, 06 mars 2017 11:17

من جديد .. الــخارجـيـة الأمــريـكـيـة تــصـفــع الــجزائـــر

Écrit par 

قالت الخارجية الأمريكية "إن مشاكل حقوق الإنسان في الجزائر لاتزال مستمرة، وأهمها حرية التجمع وتكوين الجمعيات، وعدم استقلالية القضاء، والقيود المفروضة على حرية الصحافة.

 

وأفرجت كتابة الدولة الأمريكية، نهاية الاسبوع عن تقريرها السنوي لواقع ممارسة حقوق الإنسان في الجزائر ، والذي قالت من خلاله ان الجارة تعمد الى استخدام المفرط للقوة من جانب الشرطة، وتقيد قدرة المواطنين في اختيار حكومتهم" .

واشارت الى تفشي "الفساد والتمييز الاجتماعي ضد الأشخاص ذوي الإعاقة والأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة، الإيدز، ومثليي الجنس وثنائيي الجنس والمتحولين جنسيا".

وكشف التقرير "مواجهة النساء للعنف والتمييز، و سوء معاملة الأطفال المبلغ عنها، بالإضافة إلى فرض الحكومة لقيود على حقوق العمال".